العدد 34 - التربية الجنسية عند الشباب
التربية الجنسية عند الشباب
 "من الملاحظ ان مسألة التربية الجنسية هي مفقودة ولاشك عند الشباب. مع ان للتربية الجنسية اهمية كبرى في حياة الانسان لانها مصدر الحياة في النهاية، ومرتبطة بفكر الانسان بشكل اصيل. هنا اعود الى فرويد، حيث نجد ان بعضاً من نظرياته هو صحيح، علماً انني اجد ان نظريات يونغ واللندي قد تكون اكمل بكثير من نظريات فرويد في هذا المجال، لان العاطفة الجنسية او الشعور الجنسي يجب ان يترجم الى شعور محبة، والى عقل سليم، وتفكير سليم، الى مثل اعلى يسعى في سبيله الانسان.. وقد يكون مثالاً اجتماعياً على الاقل."
(مقتطف من ندوة لكمال جنبلاط في دار التربية والتعليم الاسلامية في طرابلس – بتاريخ 16/12/1965)